الحقوق والواجبات

إن قانون الوالدين (Föräldrabalken) هو القانون الأهم عندما يتعلق الأمر بالأطفال والأسرة. وفيه يُنص بشكل واضح على حقوق الطفل فيما يتعلق بوالديه، وواجبات الوالدين فيما يتعلق بالطفل.

حقوق الوالدين

حقوق الوالدين والطفل في الرعاية الصحية

سوف يحصل كل من الطفل وولي الأمر على معلومات وتتاح لهم الفرصة لطرح الأسئلة التي تتعلق بصحة الطفل. فهذا قد يعني على سبيل المثال أنكم في حاجة للحصول على مترجم.

يمكن قراءة المزيد من المعلومات على دليل الرعاية الصحية 1177

حقوق الوالدين في المدرسة

ينبغي على كافة العاملين في المدرسة التعاون مع أولياء الأمور لتطوير المحتوى والأنشطة المدرسية

ينبغي على المعلمين دعوة أولياء الأمور إلى محادثة التطوير وتقييم الأداء (utvecklingssamtal) بشأن الوضع الدراسي للطالب، مرة واحدة في الفصل الدراسي بحد أدنى.

وعلى الموقع الإلكتروني الخاص بمصلحة شؤون المدارس (Skolverket) يمكنك قراءة المزيد حول حقوق أولياء الأمور في المدرسة.

واجبات الوالدين

وفقاً لقانون الوالدين (föräldrabalken) فإنه يحق للطفل الحصول على الرعاية والأمان والتنشئة الجيدة. وينبغي أن يتم معاملة الأطفال مع احترام شخصياتهم وتفردهم، ولا يجوز تعرضهم للعقاب البدني أو غير ذلك من المعاملة السيئة.

التعليم الإلزامي

ينبغي على كافة الأطفال الذين يعيشون في السويد الالتزام بالتعليم الإلزامي. إن التعليم الإلزامي يعني أنه ينبغي على الطالب المشاركة في الأنشطة التي يتم تنظيمها في المدرسة، إذا لم يكن للطالب أسباب وجيهة لتغيبه. وينبغي على ولي الأمر الذي لديه طفل في سن التعليم الإلزامي التأكد من وفاء الطفل بتعليمه الإلزامي.

اقرأ المزيد حول المدرسة في السويد هنا

واجب النفقة

يسري واجب النفقة على الوالدين حتى بلوغ الطفل 18 عاماً. وفي حال ارتياد الطفل للمدرسة بعد سن 18 سنة، فيتوجب على الوالدين النفقة على الطفل طوال فترة الدراسة، إلا أن أطول فترة لذلك هي حتى بلوغ الطفل 21 سنة.

قانون الأسرة ومسائل الحضانة

ينبغي أن تكون أفضل مصلحة للطفل هي الأمر الحاسم في مسائل الحضانة والإقامة وحق الزيارة والرؤية. ينبغي أن يتم الأخذ في الاعتبار اختيار الطفل دائماً، مع مراعاة السن ودرجة النضج. وإذا كان الأمر يتعلق بمصلحة الطفل الفُضلى فينبغي أن يكون الهدف هو حصول كلا الوالدين على الحضانة المشتركة.

حق الحضانة

يعني حقّ الحضانة أن مالك حقّ الحضانة، على الغالب هما الوالدان، لديهما مسؤولية قانونية عن الطفل. وهذا يعني أنك تملك حقاً وواجباً لرعاية الطفل. يجب أن يكون للأطفال حضانة حتى بلوغهم 18 عاماً.

شهادة الأبوة

عندما يحصل الطفل (حتى بلوغ سن 18 سنة من العمر) على تصريح الإقامة في السويد فيجب أن يتم تأكيد الأبوة من قبل الوالد إذا لم يكن متزوجا من الوالدة. يسري هذا الشيء بغض النظر عن كون الوالد يتواجد مع العائلة في السويد أم لا. في معظم البلديات تكون لجنة الخدمات الاجتماعية سوسيال نمدن هي السلطة التي تتعامل بالمسائل المتعلقة بالأبوة ولكن يمكن أن تكون هذه السلطة لجان الخدمات الاجتماعية في المناطق أو لجان الأجزاء البلدية. تواصل مع بلديتك لتعرف ما هو الشيء الذي يسري بالنسبة لذلك في المنطقة التي تسكن فيها.

الحضانة المشتركة

أما الحضانة المشتركة فتعني أنّ كلا الوالدين يقتسمان مسؤولية الطفل. ويجب عليهما أن يقررّا معاً بخصوص أشياء تتعلق بالطفل. لكلا الوالدين نفس الواجبات حتى اذا لم يكونا يسكنا سويةً. اذا كنت صاحب حق الحضانة فمن حقّك الحصول على معلومات عن طفلك. هذا يعني أنّ من حقّك معرفة أشياء عن طفلك من المدرسة التمهيدية، المدرسة، الرعاية الصحية، الشرطة والسُلطات الأخرى.

الحضانة الفردية

أما الحضانة المنفردة فتعني أن أحد الوالدين فقط لديه مسؤولية الطفل ويقررّ عن الطفل. اذا كنتما متزوجين تحصلان اوتوماتيكياً على حضانة مشتركة على أطفالكما. واذا لم تكونا متزوجين فيجب تعبئة ورقة لدى ادارة الشؤون الاجتماعية (حقوق الأسرة) بخصوص من هو أب الطفل. وهكذا تحصلان على حضانة مشتركة.

قانون الأسرة

يتم تعيين وصي للأطفال القادمين إلى السويد دون والديهم أو أي شخص بالغ آخر. ويكون هذا الوصي مسؤولاً عن الظروف الشخصية للطفل ويرعى مصالح الطفل بكونه وصياً وولياً للأمر.

قانون الأسرة

اذا كنتما في طريقكما الى الطلاق ولستما متفقين على من سيحوز على حق الحضانة يمكنكما الاتصال بقسم حقوق الأسرة. إذ يمكنهم مساعدتكما في ايجاد حلّ. واذا لم تتفقّا يصبح الموضوع قضية قانونية تُطرح على المحكمة الابتدائية. تطلب المحكمة الابتدائية حينها من قسم حقوق الأسرة إجراء تحقيق قبل أن تقررّ المحكمة الابتدائية من هو الوالد الذي سيحوز على حق الحضانة وأين سيسكن الطفل.

يُمنع العنف ضد الأطفال

يُمنع كل من العنف الجسدي والنفسي ضد الأطفال في السويد بموجب القانون. ويسري هذا أيضاً على الآباء والأمهات الذين يقومون بتنشئة أطفالهم، وفي المدارس.

إن العنف الجسدي هو أي شكل من أشكال العنف ضد الجسم. فكل من الضرب الخفيف وشد الشعر والقرص يعتبرون أيضاً عنف جسدي.

ويمكن أن يكون العنف النفسي عبارة عن التهديد أو التخويف أو تذنيب أو حبس الطفل. إن العنف النفسي يمكن أن يؤذي مشاعر احترام الذات لدى الطفل وهو يتطور بنفس القدر الذي يتطور به العنف النفسي.

إذا كنت تشعر بالقلق بشأن تعرض أحد الأطفال لإساءة المعاملة، يُرجى الاتصال بالخدمات الاجتماعية (Socialtjänsten). إذا كنت قد شهدت عنفاً ضد أحد الأطفال، يُرجى الاتصال بالشرطة على هاتف رقم 14 114.

informationsverige.se هي البوابة المشتركة لمجالس ادارة المحافظات للمعلومات عن المجتمع الموجهة للقادمين الجُدد
© حقوق النشر 2016 إدارة محافظة غربي السويد

نستخدم في informationsverige.se ملفات تعريف الأرتباط لمنحك تجربة أستخدام أفضل. بأستمرارك بالتصفح فأنك تقبل ملفات تعريف الأرتباط

اقرأ المزيد عن ملفات تعريف الأرتباط