وقت الفراغ وحياة الجمعيات

تم تحديثه آخر مرة بتاريخ: 5 ،9 ،2018

هذه مواد من الكتاب "حول السويد".

الوقت الذي تكون فيه حُرّاً من العمل أو المدرسة يُسمّى وقت الفراغ. وهناك تقليد راسخ لحياة الجمعيات في السويد والعديد من السويديين أعضاء في جمعية واحدة أو عدّة جمعيات في أوقات فراغهم. يمكنك أن تتعرّف في حياة الجمعيات على آخرين لهم نفس الاهتمامات وتحصل على علاقات متعددّة بالمجتمع السويدي. وبالنسبة للأشخاص القادمين حديثاً يمكن أن تكون عضوية في احدى الجمعيات طريقة الى عقد صداقات جديدة وتعلّم اللغة السويدية بشكل أسرع. كما يمكنك أيضاً العمل من خلال جمعية في أمور مهمة للمجتمع.

في السويد توجد حرية جمعيات. وذلك جزء مهم من المجتمع الديمقراطي. تعني حرية الجمعيات أن من حقّ الجميع تأسيس جمعية. يمكن لمجموعة من الاشخاص الذين لديهم اهتمامات مشتركة أو خلفية مشتركة أن يؤسسوا جمعية.

هناك العديد من الجمعيات، مثلاً جمعيات رياضية، جمعيات ثقافية-موسيقية و جمعيات دينية. العمل في الجمعيات طوعي على الأغلب ويتم دون أجر.

تأسيس جمعية

عند تأسيس جمعية يجب أن يكون هناك مجلس ادارة. يقوم مجلس الادارة بكتابة اقتراحات القواعد التي سوف تسري في الجمعية. القواعد تُسمى النظام الداخلي (stadgar). الجمعيات تكون غالباً مُسجّلة لدى مصلحة الضرائب ولديها رقم تنظيم ضريبي (organisationsnummer). كما من العادة أن يكون لدى الجمعيات حساباً مصرفياً أو رقم حساب تجيير بلص (plusgironummer).

الاتصال بمختلف الجمعيات

اذا أردت الانتماء الى جمعية، أو أن تؤسس جمعية أو تبحث عن نقود لتمويل جمعيتك يمكنك الاتصال ببلديتك. قد تكون مثلاً ادارة شؤون أوقات الفراغ في البلدية هي التي تساعد الجمعيات.

جمعيات الأجانب

جمعية الاجانب هي جمعية تعمل لمساعدة الأشخاص القادمين من نفس المنطقة من العالم ليجدوا بعضهم البعض في البلد الجديد. يمكن أن تكون جمعيات الأجانب مساعدة جيدة للقادمين حديثاً لفهم المجتمع السويدي.

جمعيات ثقافية

الجمعية الثقافية يمكن أن تكون جمعية لدى أعضائها اهتمام بنوع مُعيّن من الرقص، المسرح أو الموسيقى. كما يمكن أيضاً أن تكون جمعية تجمع أشخاصاً من نفس الخلفية الأثنية والثقافية.

منظمات غير ربحية (Ideella organisationer)

تحاول المنظمات غير الربحية تطوير وتغيير المجتمع.

وتُسمّى المنظمات غير الربحية أيضاً بالمنظمات الطوعية (frivilligorganisationer) أو المنظمات غير الحكومية (Non Governmental Organizations (NGO:s)). وتعمل العديد من المنظمات في السويد في أماكن أخرى. كما يوجد بعضها أيضاً في بلدان أخرى.

فيما يلي بعض المنظمات غير الربحية في السويد:

الصليب الأحمر منظمة دولية توجد في جميع أنحاء العالم، وأحياناً بإسم الهلال الأحمر. يمكن للصليب الأحمر أن يساعدك في البحث عن أفراد عائلتك وأقاربك، اذا فقدت الاتصال بهم بالتزامن مع اندلاع حرب، خلاف أو كارثة.

كما يوجد للصليب الأحمر نشاطات مُكيّفة محلياً في مُختلف البلديات. وقد يكون ذلك مساعدة في حلّ الواجب المدرسي، ولكن أيضاً في نشاطات جديدة عليك بصفتك جديد في السويد. كما يملك الصليب الأحمر في عدد كبير من البلديات مراكز علاج للمصابين بالحروب أو نتيجة التعذيب.

انقذوا الأطفال منظمة دولية تعمل من أجل حقوق الاطفال في السويد وفي بلدان أخرى.

KFUM الجمعية المسيحية للرجال الشباب وهي جزء من المنظمة العالمية YWCA/YMCA. ولديهم غالباً نشاطات للشباب القادمين حديثاً. يجتمع الشباب سوية تحت اشراف مرشد للذهاب مثلاً الى دار السينما، تجربة رياضة ما أو الذهاب الى المسرح.

IM الإغاثة الانسانية الفردية (Individuell människohjälp) منظمة دولية ولكنها تعمل أيضاً في السويد. حيث يتركّز عمل الإغاثة الانسانية الفردية (IM) على الاندماج والمشاركة في المجتمع.

صورة: يوهنير

جمعيات سياسية

اذا كنت مهتماً بالسياسة يمكنك الانضمام الى حزب سياسي أو منظمة سياسية أخرى. هناك مجموعات سواء للبالغين أو للشباب في أكثر الاحزاب السياسية.

جمعيات أخرى

هناك جمعيات أخرى كثيرة يمكن أن تكون مثيرة للاهتمام. هناك جمعيات الطبيعة ورعاية الحيوانات، جمعيات البيئة أو جمعيات دينية. كما توجد أيضاً جمعيات المتقاعدين التي تعمل من أجل مصالح الأشخاص كبار السنّ.

الحركات الشعبية – تقليد في السويد

تتكوّن الحركة الشعبية عندما تعمل مجموعة كبيرة من الأشخاص من أجل شيء ما، مثلاً عدم تناول المسكرات أو البيئة. وقد وُجدت الحركات الشعبية في السويد منذ وقت طويل. والحركة الشعبية هي على الأغلب منظمة موجودة في مختلَف الاماكن في البلاد. كانت الحركات الشعبية ذات أهمية كبيرة في القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين في السويد. فقد ناضلت العديد من الحركات الشعبية من أجل حقوق الناس ومن أجل مجتمع أكثر ديمقراطية.

حركة الامتناع عن تناول المسكرات، حركة الكنائس الحرّة والحركة العمالية كانت حركات شعبية كبيرة. كانت حركة الامتناع عن تناول المسكرات هي الاولى في هذا المجال. وكانت تعمل من أجل أن يتناول الناس الكحول والمسكرات بشكل أقلّ. أما حركة الكنائس الحرّة فهي حركة شعبية مسيحية. وناضلت في السابق مثلاً من أجل أن ينال الجميع حق التصويت. وعملت العديد من الحركات العمالية كي يتمكن الناس من الدراسة والحصول على تأهيل دراسي. وتعمل العديد من الحركات الشعبية في الوقت الراهن في الأمور السياسية. كما توجد حركات شعبية أيضاً تعمل اليوم كسُلطات، مثل تأمين ضد البطالة (arbetslöshetsförsäkringen)، صندوق البطالة (a-kassan). أن التقليد الراسخ هو العمل سويةً من أجل أن يبقى التغيير حيّاً في المجتمع السويدي. وهكذا أيضاً تعيش العديد من الجمعيات في يومنا هذا.

التثقيف الشعبي

التثقيف الشعبي يعني أن يحصل الاشخاص الكبار على تأهيل عام. كافة انواع التأهيل الموجودة في الاتحادات الدراسية والمدارس العليا الشعبية تُسمّى تثقيفاً شعبياً. بدأ التثقيف الشعبي في السويد بالنموّ منذ أكثر من 100 عام ومازال يُشكّل حركة قوية. ومن خلال التثقيف الشعبي يحصل المواطنون على معارف ومعلومات ليستطيعوا أن يكونوا نشطاء ومشاركين في العمل من أجل مجتمع ديمقراطي.

الاتحادات الدراسية

الاتحاد الدراسي هي منظمة تحتوي على تأهيلات دراسية للبالغين. وهناك الكثير من الاتحادات الدراسية التي تُنظّم دورات دراسية، برامج ثقافية و تأهيلات أخرى للبالغين. أنّ الدورة الدراسية هي مجموعة تدرس معاً مادة ما. ويمكن أن تكون تلك المادة مثلاً الفن التشكيلي، الموسيقى، اللغات أو الثقافة. أن ABF ،Medborgarskolan و Studieförbundet Vuxenskolan هي بعض الاتحادات الدراسية. كل عام تعقد الاتحادات الدراسية في السويد نحو 300,000 ثلاثمائة الف دورة دراسية. ولديهم أكثر من مليونين مشارك.

مرشدو اللاجئين وخدمات مشابهة

تعمل العديد من البلديات والمنظمات الطوعية في مساعدة اللاجئين والمهاجرين القادمين حديثاً للتواصل مع السويديين. والهدف من ذلك هو أن يلتقي المهاجرون والسويديون في أوقات الفراغ ليتعرفوا على بعضهم البعض ويتبادلوا الخبرات. ويمكن أن يكون ذلك من خلال القيام سوية بأنشطة مثل لعب البولنغ، زيارة الاحداث الرياضية، والمتاحف أو الاماكن الاخرى المثيرة للاهتمام. إتصل ببلديتك لمعرفة الأنشطة الموجودة.

صورة: يوهنير

نشاط أوقات الفراغ للأطفال واليافعين

حدائق أوقات الفراغ

يوجد عادة في البلديات نوادي أوقات فراغ لليافعين بين سن 12 و 16 عاماً. وقد توجد أيضاً نوادي أوقات فراغ للشباب الأكبر سناً. في نادي وقت الفراغ يستطيع اليافعون مثلاً مشاهدة فيلم أو الالتقاء بالاصدقاء. ويقوم نادي أوقات الفراغ أحياناً بتنظيم دورات دراسية لليافعين حيث يمكنهم أن يتعلموا الرقص، والتمثيل المسرحي أو التصوير الفوتوغرافي. إتصل ببلديتك لمعرفة الأنشطة الموجودة أو إقرأ في موقع البلدية على شبكة الانترنت.

مشاريع الشباب

فيما عدا نوادي أوقات الفراغ فإن لدى العديد من البلديات مشاريع خاصة لليافعين. وربما تكون نوادي للشباب واليافعين أو أماكن إلتقاء حيث يستطيع الشباب واليافعون الحصول على فرصة لتأسيس مشروع ما أو مجاميع. إتصل ببلديتك لمعرفة ما يوجد من الأنشطة أو إقرأ في موقع البلدية على شبكة الانترنت.

صورة: يوهنير

جمعيات رياضية

الجمعيات الرياضية مهمة لعدد كبير من الأطفال واليافعين في السويد. إذ يمكنهم هناك مزاولة أنواعٍ عديدة من الرياضات مثل كرة القدم، أو ركوب الخيل أو السباحة. وتُبيّن البحوث أنّ اليافعين الذين يزاولون الرياضة تكون صحتهم الجسدية والنفسية أفضل من اولئك الذين لايمارسون رياضة ما.