الحرية الدينية

تم تحديثه آخر مرة بتاريخ: 10 ،8 ،2021

معلومات حول السويد - مادة للتوجيه المجتمعي.

يتناول هذا النص الحرية الدينية. إن اختيار الدين أو المعتقد الذي تريده هو حق من حقوق الإنسان. وهذا يعني أيضًا أن لديك الحق في اختيار عدم اعتناق أي دين على الإطلاق. وتعني حرية الدين أن لكل شخص الحق في ممارسة شعائره الدينية. ولك الحق في الصلاة والاحتفال بالقداس. كما أن لديك أيضًا الحق في الاحتفال بشهر رمضان أو عيد الميلاد أو عيد الأنوار (عيد حانوكا اليهودي) أو أي أعياد دينية أخرى. وهناك قوانين تحمي حقك في الإيمان بأي دين أو معتقد تريده. 

سوف تقرأ عن معنى الحرية الدينية. سوف تقرأ أيضًا عن القوانين والاتفاقيات التي تحمي الحرية الدينية.

لكل فرد في السويد الحق في ممارسة شعائره الدينية

كانت للمسيحية مكانة كبيرة في تاريخ السويد. في الماضي، كان جميع السويديين مجبرين على الانتماء إلى أبرشية مسيحية. ولا يهم ما إذا كانوا يؤمنون بدين آخر أو ليس لديهم أي دين على الإطلاق. واعتبارًا من عام 1951، أصبحت الحرية الدينية قانونًا في السويد، واليوم أصبحت الحرية الدينية جزءًا من الدستور السويدي.

وتعني حرية الدين ، من بين أمور أخرى ، ما يلي:

  • لكل فرد الحق في ممارسة شعائره الدينية. يمكن أن تكون تلك الشعائر، على سبيل المثال، الصلاة أو إنشاء جمعيات دينية.
  • من لا يريد التحدث عن دينه فليس عليه أن يفعل ذلك.
  • لا يتعين على الأطفال اختيار نفس دين أسرهم.
  • لكل فرد الحق في تغيير دينه متى شاء.
  • لكل فرد الحق في الاحتفال بالأعياد الدينية.
  • يجب أن يكون أصحاب العمل منفتحين على الموظفين الذين يمارسون دينهم. قد يعني هذا أن يتم السماح بالصلاة أثناء ساعات العمل عندما لا تتعارض مع العمل. وينطبق الأمر نفسه على ارتداء الرموز الدينية أو الملابس ذات الخلفية الدينية.
  • لكل فرد الحق في أن يتم قبوله لاختياره لدين أو اختياره ألا يكون له دين.
  • أسئلة للتفكير

    هل تعرف هذه الحقوق من البلد أو البلدان التي عشت فيها من قبل؟

    ما هي الحقوق الموجودة هناك؟

    ما هي الحقوق غير الموجودة هناك؟

الأمم المتحدة تحمي الحرية الدينية

إن الحرية الدينية حق من حقوق الإنسان. وهذا منصوص عليه في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الصادر عن الأمم المتحدة. كما تم النص على ذلك أيضًا في الاتفاقية الأوروبية واتفاقية حقوق الطفل.

التمييز والحرية الدينية

يتم تقييد الحرية الدينية، في العديد من البلدان. في بعض البلدان ، يتعرض الناس للاضطهاد والإبعاد والقتل بسبب عقيدتهم أو دينهم. ويحدث كذلك انتهاكات للحرية الدينية في السويد.

وينص القانون على أنه لا يجوز التمييز ضد أي شخص بسبب دينه أو أي معتقد آخر. على سبيل المثال ،لا يجوز لطبيب أن يحرمك من الرعاية الطبية والصحية بسبب دينك. وبنفس الطريقة، لا يجوز أن يمتنع صاحب العمل عن دعوتك لإجراء مقابلة عمل لأنك لا تنتمي إلى دينه.

ومن الشائع في السويد عدم الإيمان بأي إله. ويُمكن أن يؤدي ذلك في بعض الأحيان إلى تعرض الأشخاص الذين ينتمون لمعتقدات وديانات مختلفة للتمييز رغم وجود قوانين تحظر ذلك.

وفي القانون يتم استخدام مصطلحات الدين والمعتقدات الأخرى. إن الدين يعني، على سبيل المثال، الهندوسية واليهودية والمسيحية والإسلام. والمعتقدات الأخرى تعني، على سبيل المثال، البوذية والإلحاد واللاأدرية.